DB9

  • أستون مارتن DB9: الفخامة والأداء

    أستون مارتن DB9 كوبيه، إحدى السيارات الأسطورية التي تجمع بين الفخامة والأداء الرائع، حيث تمتاز بتصميمها الجذاب والأنيق وبمحرك قوي يوفر أداءً مذهلاً.

    تتمتع DB9 بمحرك V12 بسعة 5935 سي سي وبمحاور طولية، مما يمنحها قوة فائقة وأداء استثنائي. يأتي المحرك بـ 48 صمامًا ونسبة ضغط 10.3:1، مما يساهم في تحقيق أداء ممتاز مع استهلاك وقود معقول.

    بقوة تصل إلى 455 حصان وعزم دوران يبلغ 570 نيوتن متر، تتسارع DB9 من الثبات إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة في غضون 4.9 ثانية، مع سرعة قصوى تبلغ 300 كيلومتر في الساعة، مما يجعلها سيارة رياضية فائقة الأداء.

    تأتي السيارة بنظام دفع خلفي وصندوق تروس يدوي بست سرعات، مما يعزز من تجربة القيادة الرياضية والممتعة. ومع استهلاك وقود يبلغ 16.6 لتر/100 كيلومتر، تتمتع DB9 أيضًا بنطاق يصل إلى 512 كيلومتر بفضل خزان الوقود السعة 85 لتر.

    تتميز السيارة بأبعادها السخية، حيث تبلغ قاعدة العجلات 274 سم، والطول 469.7 سم، والعرض 187.5 سم، والارتفاع 127 سم، مما يمنحها مظهرًا أنيقًا وجذابًا.

    ومع وزن قارب 1785 كيلوجرام، تتمتع DB9 بنسبة وزن لقوة الطاقة تبلغ 3.9 كيلوجرام/حصان، مما يساهم في تحقيق تسارع قوي واستجابة فورية على الطريق.

    بالإضافة إلى ذلك، تتميز DB9 بمساحة تخزين واسعة في الصندوق الخلفي بسعة 186 لتر، مما يجعلها مناسبة للاستخدام اليومي بالرغم من طابعها الرياضي الفائق.

    باختصار، فإن أستون مارتن DB9 كوبيه تمثل تجسيدًا للفخامة والأداء الرياضي، وهي سيارة تجمع بين القوة والأناقة بشكل استثنائي، مما يجعلها خيارًا مثاليًا لعشاق السيارات الراقية والأداء المتميز.

  • ASTON MARTIN DB9: الأداء الفاخر والأناقة

    سيارة ASTON MARTIN DB9 Coupe، التي تم إنتاجها في الفترة من عام 2004 إلى عام 2010، تعتبر واحدة من السيارات الفاخرة والاستثنائية في فئتها. تم الكشف عنها لأول مرة في معرض فرانكفورت للسيارات في أواخر عام 2003، وقد جذبت الانتباه بتصميمها الفريد الذي أُعِيد تطويره بالكامل بواسطة فورد، وتوقيع اثنين من أعظم المصممين: إيان كالوم وهنريك فيسكر.

    تمتاز DB9 بتصميمها الديناميكي والأنيق، حيث كانت خطوة إلى الأمام مقارنة بـ DB7، مع مظهر أكثر تكاملًا من الناحية الهوائية، ولكنها حافظت على الشبكة الكلاسيكية لشركة ASTON MARTIN. يظهر الشكل المدبب لأعمدة السقف والزجاج الأمامي منخفض المستوى، الذي تم تمديده في الخلف بزجاج خلفي مائل. كانت سيارة رياضية متنكرة بمظهر سيارة Grand Touring.

    فيما يتعلق بالداخلية، قدمت DB9 داخلية فاخرة مغطاة بالجلد والألومنيوم والخشب. استخدم الخشب في مكانين فقط: أعلى وسط لوحة القيادة وكخيار لتغطية أطراف الأبواب. كانت دواسات الألومنيوم المصقولة جزءًا من الصورة الرياضية.

    تمت مزودة DB9 بمحرك V12 سعة 5.9 لتر، الذي تم استعارته من Aston Martin Vanquish. على الرغم من أن المحرك كان في المقدمة، إلا أن صندوق التروس كان في الخلف لتوزيع الوزن بشكل أفضل. جاءت مع ناقل حركة يدوي بست سرعات كخيار قياسي، ولكن كان هناك خيار لناقل حركة أوتوماتيكي بست سرعات.

    مواصفات المحرك تشمل قوة 450 حصان وعزم دوران يصل إلى 420 رطل-قدم. تمتاز بأداء رائع حيث تصل سرعتها القصوى إلى 186 ميلاً في الساعة. كما أن لديها تسارع من الثبات إلى 62 ميلاً في الساعة خلال 5.1 ثانية.

    من الناحية الفنية، يظهر أن DB9 كانت مُصممة بعناية فائقة، حيث تتميز بأقراص فرامل مهواة أمامية وخلفية، وإطارات بأحجام مختلفة لتوفير أفضل أداء على الطريق. الأبعاد الخارجية للسيارة تشمل طولًا يبلغ 184.9 إنش وعرضًا يبلغ 73.8 إنش، مما يمنحها مظهرًا فاخرًا وأداءًا رياضيًا.

    عند النظر إلى مواصفات الأداء والتصميم الجمالي، يظهر أن ASTON MARTIN DB9 Coupe تمثل تحفة فنية تجمع بين الرفاهية والأداء الرياضي بأناقة، مما يجعلها إضافة مميزة إلى مجموعة السيارات الفاخرة.

  • أستون مارتن DB9: أداء وأناقة

    سيارة ASTON MARTIN DB9 2013-2016 تعتبر إحدى السيارات الفاخرة في فئة الكوبيه ذات البابين، وتندرج تحت فئة السيارات الاستثنائية. تم إنتاج هذا الموديل خلال السنوات 2013، 2014، 2015، و2016، وقد حمل عنوان “ASTON MARTIN DB9 2013-2016”. تلقت سيارة DB9 لعام 2013 تحديثات جديدة للامتثال لللوائح الأوروبية المتعلقة بمعايير التلوث وميزات السلامة.

    في هذا العام، خضعت DB9 لتحول كبير في التصميم الخارجي للامتزاج مع المظاهر الحديثة وتحقيق أداء أفضل. وقد أدى هذا التحديث إلى اندماج أفضل للسيارة مع الفئة الرياضية الراقية. بالرغم من أن التحديثات الخارجية تظهر أنها مشابهة تقريبًا للإصدارات السابقة، إلا أنها تخفي تفاصيل ومزايا جديدة تجعل السيارة أكثر سرعة وكفاءة في استهلاك الوقود وأناقة.

    من الناحية الخارجية، جاءت DB9 لعام 2013 بشبك أمامي أكبر، وأضواء LED نهارية جديدة، وشريط ضوء على الحواف العلوية للرفوف الجانبية. وكانت المصابيح الأمامية بتقنية bi-xenon مثبتة كقياس قياسي. أما في الجزء الخلفي، فقد حصلت الأضواء الخلفية على زجاج أبيض وشفاف في الجزء السفلي. تم تحسين المصد الخلفي أيضًا لتحقيق تصميم جذاب لهذه السيارة الGran tourer.

    فيما يتعلق بالداخل، توفر DB9 لعام 2013 أربعة مقاعد رغم أن الكثير من الناس سيستخدمون على الأرجح مقاعدها الأمامية بشكل رئيسي. تزينت واجهة التحكم المركزية بسطح من الألمنيوم والبيانو الأسود. وكانت شاشة الترفيه قابلة للسحب تحت غطاء يندمج بشكل مستوي مع الجزء العلوي من التحكم.

    تحت الغطاء، كان هناك محرك V12 AM11 جديد يتميز بمكبس معاد تصميمه ورأس جديد، بما في ذلك التحكم المتغير لصمام الوقت المزدوج. وتم تثبيت نظام تعليق تكييفي جديد لتحسين سرعة التفاح في المنعطفات. وأخيرًا، تمت إضافة فرامل كاربو-سيراميك إلى القائمة، لتعزيز أداء الفرامل.

    فيما يتعلق بالمواصفات الفنية للمحرك، يأتي بسعة 5.9 لتر V12 ويعمل بنظام 6 سرعات أوتوماتيكي. تنتج القوة القصوى بمعدل 517 حصانًا وعزم الدوران يبلغ 457 رطل-قدم عند 5500 دورة في الدقيقة. وتمتلك سيارة DB9 القدرة على التسارع من 0 إلى 62 ميلا في الساعة خلال 4.6 ثانية، وتصل سرعتها القصوى إلى 183 ميلا في الساعة.

    بالإضافة إلى ذلك، تعتبر السيارة خفيفة الوزن بوزن فارغ يبلغ 3935 رطل وتوفر حجمًا للشحن يبلغ 7.9 قدم مكعب. أبعاد السيارة تبلغ في الطول 185.8 بوصة، في العرض 81.1 بوصة، وفي الارتفاع 50.5 بوصة. وتأتي بعجلات خلفية مجوفة وأمامية بمقاسات 245/35 ZR20 و 295/30 ZR20 على التوالي.

    من الناحية البيئية، تعتمد DB9 على نظام حقن الوقود متعدد النقاط، ويستخدم البنزين كوقود. وتصدر انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 333 جرام/كم. توفر السيارة استهلاكاً مشتركاً للوقود يبلغ 16.4 ميلاً للغالون الأمريكي (14.3 لتر/100 كم)، وتقدم استهلاكاً في المدينة بنسبة 10.9 ميلاً للغالون الأمريكي (21.6 لتر/100 كم)، في حين يبلغ استهلاكها على الطرق السريعة 50.5 بوصة (1283 ملم).

    في الختام، يعد ASTON MARTIN DB9 2013-2016 نموذجًا فريدًا من نوعه يجمع بين الأداء الرياضي والفخامة، ويبرز بتصميمه الجذاب والتكنولوجيا المتقدمة المدمجة بشكل متقن، مما يجعلها واحدة من السيارات الرائدة في فئتها.

  • أستون مارتن DB9 Carbon Edition: أداء فائق وأناقة لا مثيل لهما

    نقدم لك اليوم نظرة شاملة ومفصلة عن سيارة ASTON MARTIN DB9 Carbon Edition التي تم إنتاجها في الفترة من عام 2014 إلى عام 2016. إن هذه السيارة تتمتع بأسلوب فريد وأداء استثنائي يجعلها تبرز بين السيارات الفاخرة.

    بدايةً، يأتي هيكل السيارة بتصميم كوبيه من البابين، مما يعزز من أناقتها ورياضيتها. تندرج في فئة الكوبيه، مما يعكس طابعها الخاص والذي يتمثل في فخامة ورفاهية الطراز. إن إنتاجها خلال السنوات الثلاث من 2014 إلى 2016 يظهر التفاني والاهتمام الذي وُجد في تصميم وتطوير هذا الموديل.

    تميزت هذه السيارة بفئة خاصة تحمل عنوان “ASTON MARTIN DB9 Carbon Edition”، حيث أُضيفت تحسينات وترقيات ملحوظة لتعزيز الأداء والجاذبية البصرية. يتميز هذا الطراز بفئتين رئيسيتين هما “Carbon Black” و “Carbon White”، حيث يتميز الأول بلمسات داكنة تحمل لمسات من الألياف الكربونية الخفيفة، فيما يقدم الثاني تأثيرًا بصريًا دراماتيكيًا من خلال تباين العناصر الكربونية مع الطلاء الأبيض اللامع ولون السفاح المميز.

    على الجانب الخارجي، تشمل إضافات بارزة لفئتي Carbon Black و Carbon White الشريط الجانبي من الألياف الكربونية وحشوات المصابيح الخلفية والشبكات السوداء وإطارات النوافذ، مما يعزز المظهر البصري القوي. ويمكن توسيع هذا الثيما الكربوني بمزيد من التحسينات الاختيارية مثل الشفرة الأمامية والمصد الخلفي ومرايا السيارة، كما تشمل المعدات الخارجية القياسية عجلات سبائك 10 ريشة مصقولة متاحة بإمكانيات إما فضية أو سوداء مطفية، واختيار من بين علب الفرامل باللون الأحمر أو الأصفر أو الرمادي أو الأسود.

    وعند النظر إلى الداخل، تستمر الثيما السوداء القوية بتفاصيل من الألياف الكربونية وتجهيزات سوداء جديدة. الألواح الجانبية المخصصة مع شعار Carbon تعزز ندرة هذه السيارة. يتميز التصميم الداخلي بلمسات فاخرة وأنيقة، حيث يتميز باللون الأسود الغني مع خيار لألوان اللمسة النهائية تتناغم مع لون السفاح. كل هذه التفاصيل تسلط الضوء على فخامة هذه السيارة وتجعلها تبرز في عالم السيارات الرياضية الفاخرة.

    على صعيد المحرك، تأتي DB9 Carbon Edition بمحرك قوي V12 سعة 6.0 لتر، يولد قوة تصل إلى 517 حصانًا وعزم دوران يصل إلى 457 رطل-قدم، مما يمنحها أداءًا فائقًا وقوة استثنائية. يتمتع المحرك بتقنية حقن الوقود المباشر، ويعمل بالبنزين، ويتصل بصندوق تروس أوتوماتيكي من 6 سرعات، مما يوفر تجربة قيادة سلسة ورياضية.

    أما فيما يتعلق بالأداء، تسارع السيارة من 0 إلى 62 ميلا في الساعة في 4.6 ثانية، مما يبرز سرعتها ودينامياتها الرائعة. تصل السرعة القصوى للسيارة إلى 183 ميلا في الساعة، مما يجعلها من بين السيارات الرياضية الفائقة. كما تتميز بفعالية في استهلاك الوقود مع متوسط 11.9 ميلا للغالون في الاستخدام المدمج.

    مع مقاييس الأبعاد السيارية، يبلغ طول السيارة 185.8 إنش، وعرضها 81.1 إنش، وارتفاعها 50.5 إنش. العجلات الأمامية والخلفية مزودة بفتحات للتهوية لتبريد الفرامل، حيث تأتي بأقراص أمامية بقطر 398 ملم وأقراص خلفية بقطر 360 ملم. تأتي الإطارات بحجم 245/35 ZR20 في المقدمة و295/30 ZR20 في الخلف، مما يسهم في توفير قبضة قوية وثبات على الطريق.

    تختم هذه السيارة المميزة مظهرها الرياضي بمؤشرات أداء مذهلة، حيث تحقق توازنًا رائعًا بين القوة والأداء والفخامة. من خلال تقديمها بفئتين مميزتين، تبرز ASTON MARTIN DB9 Carbon Edition كخيار فاخر وفريد في عالم السيارات، حيث تجمع بين الأداء الرياضي والتصميم الأنيق بشكل لا مثيل له.