ذكاء عاطفي للأطفال

  • رفع مستوى الذكاء العاطفي للأطفال: دليل الآباء بقلم لورنس إي. شابيرو

    في عالمنا الحديث، يتزايد الاهتمام بتطوير مهارات الذكاء العاطفي لدى الأطفال، ويعتبر كتاب “كيفية تربية الطفل ذو الذكاء العاطفي العالي: دليل الآباء لتنمية الذكاء العاطفي” للكاتب لورنس إي. شابيرو من الدلائل القيمة في هذا السياق. يكشف الكتاب عن دراسات تشير إلى أن الذكاء العاطفي، الذي يتكون من المهارات الاجتماعية والعاطفية التي نعرفها بمصطلح الشخصية، أكثر أهمية لنجاح طفلك من الذكاء العقلي الذي يُقاس بواسطة الذكاء العقلي. والأمر الملفت هو أن الذكاء العاطفي يمكن تطويره لدى الأطفال في جميع مراحل نموهم.

    تقدم الكتاب محتوى غنياً وملهماً يمتزج بين النظريات العلمية والأساليب العملية لتحفيز نمو الذكاء العاطفي لدى الأطفال. يستخدم الكتاب الألعاب، والقوائم التحقق، وتقنيات التربية العملية لتعزيز تطوير هذه المهارات الحيوية. يُعتبر الكتاب دليلًا عمليًا للآباء، حيث يقدم إستراتيجيات تربوية يمكن تطبيقها بسهولة في حياة اليوم اليومية.

    من خلال مساعدة طفلك على التعامل مع ضغوط العصر الحديث والتغلب على التحديات العاطفية التي قد يواجهها خلال مراحل نموه، يساعدك الكتاب في تقديم بيئة تربوية تعزز النمو الشامل. يستمد الكتاب قوته من الجوانب التطبيقية والعلمية، مما يجعله مرجعاً قيماً في فهم كيفية بناء الشخصية القوية لدى الأطفال.

    صدر هذا الكتاب عن دار النشر Harper Perennial في شهر مارس من عام 1998، وقد أثبتت تفاصيله ومضمونه جدارته في أن يكون رفيقًا مهمًا لكل أب وأم يسعى لتربية أطفالهم بطريقة تعزز الذكاء العاطفي وتجعلهم قادرين على التأقلم مع تحديات الحياة بكل ثقة ويقين.