جغرافية وطنية

  • أوربت: تحفة فضائية لتصوير الأرض من رواد ناسا

    “في صدر الكتاب الذي يحمل عنوان “أوربت: رواد الفضاء في خدمة التصوير الفوتوغرافي للأرض”، يقدم لنا مؤلفوه، الجمعية الجغرافية الوطنية الأمريكية، جاي آبت، مايكل هيلفرت، جستن ويلكنسون، وروجر ريسماير، رحلة فريدة إلى عمق الفضاء من خلال عدسات رواد الفضاء من وكالة ناسا. يعكس الكتاب جماليات الكوكب الأزرق من منظور لم يكن ممكنًا سوى من خلال عيون هؤلاء الرحّالة الفضائيين.

    تأخذنا هذه السفرية البصرية في جولة ساحرة حول العالم، حيث يتمتع رواد الفضاء برؤى فريدة لمناطق الأرض المختلفة. يرصدون رأس الرأس الكيب في المحيط الأطلسي، وجبل إيفرست وهو يلقي ظله على قمم أقل ارتفاعًا، ورمال الصحراء الكبيرة في أنماط لا نهائية. كأي مسافرين آخرين، استهوت عدساتهم مشاهد أذهلت أعينهم، حيث عبروا عبر الشفق القطبي والتقطوا ألوانه الرنانة والخيالية. نظروا أيضًا إلى العواصف والبراكين من الأعلى، ووثقوا الآثار البشرية على الأرض: الغابات المتضررة، والتربة العليا التي تغسلها البحر. كما تظهر هذه الصور الفريدة، نحن الآن نحتفظ باليقظة على أرضنا، يقظة ستساعدنا في الحفاظ على هذا العالم الذي يتمتع بجماله الهش.

    يندرج هذا الكتاب تحت فئتي التصوير الفوتوغرافي والتاريخ، حيث يتيح للقارئ فرصة استكشاف لحظات فريدة وتاريخنا البشري من منظور فضائي. يصاحب هذا الإصدار الرائع الطابع الناشر للجغرافية الوطنية، الذي يتضح في صفحات هذا الكتاب الذي أُطلق في تاريخ أكتوبر من عام 1996. إن هذا الإصدار الفريد يمثل مرآة لجمال الأرض وضرورة المحافظة على هذا الكنز الهائل والهش الذي نعيش فيه.”