جزيرة موزمبيق

  • كيف تعديل تحولت موزمبيق إلى مركز للسياحة الراقية؟

    بدأت الحكومة الموزمبيقية منذ حوالي 20 عامًا بتحويل بعض المناطق الساحلية الجميلة في البلاد إلى مراكز سياحية راقية. وتمثلت الجهود في تأهيل الشواطئ وتشييد الفنادق والمنتجعات الفاخرة وتطوير البنية التحتية لجذب السياح. وتعتبر جزيرة موزمبيق وأرخبيل بازاروتو ومحمية كروجر الوطنية وشلالات فيكتوريا وهي من بين المناطق السياحية الرئيسية في البلاد. وفي السنوات الأخيرة، قامت الحكومة أيضًا بتحسين الأمن والاستقرار في البلاد، مما جعلها وجهة سياحية شهيرة وآمنة للزوار الذين يبحثون عن تجربة فاخرة واستكشاف أفريقيا الجنوبية.