جزئيات مشحونة

  • ما هي مسارات الجسيمات في الإسبكتروميتر النووي؟

    في الإسبكتروميتر النووي، يتم إطلاق جزئيات مشحونة (مثل البروتونات) على المادة المراد دراستها. عندما تصطدم الجزيئات المشحونة مع الذرات المادة، تطلق الذرات الأشعة السينية (إشعاع براقة) في جميع الاتجاهات. تعمل ألواح الكشف داخل الجهاز على الكشف عن هذه الأشعة السينية وقياس طاقتها. يتم تحليل هذه الأشعة السينية بواسطة جهاز الإسبكتروميتر النووي لتحديد تراكيز العناصر المختلفة التي توجد في المادة المدروسة. قيمة طاقة الإشعاع البراق يمكن استخدامها لتحديد العناصر الكيميائية وتحديد كمية موجودة في العينة.

  • ما هي الطرق المستخدمة في توليد الجسيمات النووية؟

    توليد الجسيمات النووية يتم عن طريق عدة طرق، بما في ذلك:

    1- التحلل الإشعاعي: هو عملية تحول نظائر الذرات غير مستقرة إلى نظائر أخرى مستقرة من خلال إطلاق طاقة إشعاعية مثل الألفا والبيتا والجاما.

    2- التفاعل النووي: حيث يتم دفع جزئيات مشحونة إلى النواة الذرية الأخرى لتكوين نواة جديدة.

    3- الاصطدامات الجسيمية: حيث يتم إطلاق جزيئات ذات طاقة عالية إلى النواة الذرية لتوليد جسيمات نووية جديدة.

    4- التحول النووي: حيث يحدث تغيير في النواة الذرية الحالية من خلال تحولاتها الطبيعية أو الاصطناعية، ومن هذه التحولات تحولات الساعات النووية والتفاعلات النووية الاصطناعية.